التخطي إلى المحتوى

وسط المشكلات والازمات الماليه بالاضافه الى الانهيار الاقتصادي الموجود حاليا في لبنان قد اعلنت الجمعيه الخاصه بالمصارف ان البنوك داخل البلاد سوف تعلق اضرابها لمده اسبوع وذلك على طلب من رئيس حكومه التصريف الاعمال وذلك بعد فتره من التحرك ضد قضيه التحقق في عمل المؤسسات الماليه..

الازمة المالية بلبنان

وقد اعلنت الجمعيه بانه تم وقف الاضراب بناء على طلب من رئيس حكومه تصريف الاعمال نجيب ميقاتي من الان يمكن للموضعين ان يحصلوا على جميع الخدمات المصرفيه الخاصه بهم.

وقد حاول الميقاتي ومعه وزير الداخليه بسام مولوي من يعمل على الوقف في القضيه التي تعمل عليها القاضيه غاده عون حيث تجري تحقيق في القطاع المالي منذ عام 2019 وقد طلب ميقاتي اخذ التدابير التنفيذيه اللازمه لوقف القضيه

فقط اعتبر الخبير الاقتصادي اللبناني ان هذه الازمه الماليه لها عوامل متعدده وهي التي ادت الى ذلك وان كل ما يحدث في المصارف بسبب الازمه التي تتعلق الصراع المتواجد بالمنطقه والتفرقه السياسيه سواء كان هذا الصراع القائم في المنطقه داخليا او خارجيا.

وقد اعتمدت الحكومات المتتاليه لبعضها على اتفاق الطائف والذهاب بلبنان على النظام الريعي وعدم تنشيط القطاعات الاقتصاديه التي تعمل على الانتاج المستمر وخاصه الزراعي والصناعي

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.